مدونة

مستقبل التدريب

تنمية بشرية

مستقبل التدريب

مستقبل التدريب

 ملخصات :أ. زكية الصقعبي

لا شك ان المجتمعات ستظل مرتبطة مع التدريب من اجل التطور الذي يناسب كل فترة زمنية لكي تواكب الفترة التي تليها وهذا ما يصنع الحضارة بشكل عام فما وصل الينا من الماضي كان ركيزة لما نحن عليه الان.

بما ان الطفل الان أصبح يحب الالة والربوت ويتعامل مع التطبيقات والبرامج بكل شغف فهذا مؤشر لتغير التدريب المتطور الذي يواكب ادخال الوسائل والتقنيات الالكترونية على وجه الخصوص والبرامج التي تقدم المعلومات في ثوب المستقبل

الجيل الحالي يتسابق مع الذكاء الاصطناعي من اجل ان لا تحل الالة محله في المستقبل الا ان المنظومة ستتغير بطبيعة الحال لتواكب التطور المطلوب للمستقبل

المستقبل يتجه للتدريب الافتراضي بكل وسائله مع التشبيك والبرمجة للحاسب المتطور ببرامجه وهناك التلمذة الصناعية والتوجه لتدريب المهارات ، سنكون بحاجة إزاء هذا الجفاف في عالم المستقبل ان نتعلم مهارات إنسانية سنفتقدها لعدم التعامل الجيد معها للانشغال مع التكنولوجيا مثل مهارات الذكاء الاجتماعي والعاطفي ، مهارات الكتابة والتحدث ، إدارة الوقت ، وغير ذلك .

التدريب الافتراضي: كيف يمكن للتقنية الرقمية أن تمهد مستقبل التعليم

بدايات مستقبل التدريب بدأت من هنا :

رؤية عامة حول التدريب الافتراضي

التدريب الافتراضي يقوم على محاكاة التدريب في بيئة تمكن المستخدمين من التفاعل المباشر مع الأشكال والمجسمات ثلاثية الأبعاد في بيئة هولوغرافية انغماسيه وتفاعلية غامرة، بحيث سيكون المتعلم قادرا على خوض تجربة التدريب واختبار مدي تعلمه بنفسه بطرق مختلفة. وهو يتم في بيئة افتراضية أو محاكاة، أو عندما يكون المتعلم والمدرب في مواقع منفصلة. التدريب الافتراضي يمكن أن يتم بشكل متزامن أو غير متزامن.

وقد تم إنشاء أول تدريب افتراضي في عام 2002 من قبل الجيش الأمريكي، وكان يسمى جيش أمريكا ” America’s Army “. وكان الهدف من هذا التدريب الافتراضي إشراك الشباب في الجيش الأمريكي.  ومع مرور الوقت، تم تطوير هذا التدريب الافتراضي لإعداد الشباب وتزويدهم بالخبرة المشابهة للواقع الحقيقي قبل الذهاب في ساحة المعركة.

لماذا يستخدم التدريب الافتراضي؟

الهدف الرئيس من التدريب الافتراضي هو إشراك المتعلمين في عملية تعلمهم من خلال الجمع بين الجانب الترفيهي الممتع للتعلم والذي يعتمد على الألعاب والجانب الجاد من التعلم، وبما يحفز المتعلمين على الانخراط في التعلم، كما يهدف التدريب الافتراضي إلى اكساب المتعلمين مهارات جديدة، فمع ألعاب المحاكاة، يصبح التعليم الافتراضي ليس من أجل نقل المعرفة فقط، بل ونقل المهارات بالدرجة الأولى.

من الذين يستهدفهم التدريب الافتراضي؟

وبالرغم من أن تطوير مجالات التدريب الافتراضي تمت في البداية لتلبية الاحتياجات العسكرية فقط، نجد اليوم أن جميع أنواع الشركات مهتمة بنشر هذه الأصول التعليمية، بسبب الإمكانيات القوية للتدريب الافتراضي والتي يمكن أن تستفيد منها جميع القطاعات، حتى تلك الأكثر تقدما، مثل الصحة والتعليم، وغيرها من شركات المبيعات، والاتصالات، والموارد البشرية، أو النقل، والتي ترى أن لها مصلحة في التدريب الافتراضي. كما أن التدريب الافتراضي يمكن تنفيذه مع كل أنواع الشركات، وبغض النظر عن حجم الهيكل التنظيمي للمؤسسة أو الشركة.

في أي المجالات يستخدم التدريب الافتراضي؟

  1. التدريب الاحترافي: نظرا لمرونة التدريب الافتراضي، أصبح بإمكانك استخدام هذا النوع من التدريب في كل مجال وفي كل قسم في مؤسستك. وغالبا ما يستخدم التدريب الافتراضي للتدريب المهني لتعزيز المعرفة وتعلم مهارات جديدة. على سبيل المثال، قد يحتاج قسم المبيعات لتدريب الموظفين على بيع منتج جديد أو لمعرفة السوق بشكل أفضل، أو قد ترغب شركة صناعية في تدريب موظفيها على استخدام محرك جديد.
  2. محاكاة السلوك: مع التدريب الافتراضي، يمكنك إنشاء لعبة تعليمية في بيئة غامرة حقيقية. ففي التدريب الافتراضي يكون لديك إمكانية لتدريب موظفيك في وضع العمل الحقيقي. يمكنك إنشاء محاكاة ثنائية أو ثلاثية الأبعاد لتكون أقرب إلى مواقف حقيقية.
  3. التوظيف: التدريب الافتراضي يمكن أن يكون أداة مفيدة لتوظيف الأفراد. من خلال التدريب الافتراضي، يمكنك تقييم الأشخاص الذين تقوم بتدريبهم، وتحديد المهارات والمعرفة التي يمتلكونها. لذلك، يمكنك استخدام التدريب الافتراضي كجزء من عملية التوظيف وإيجاد المواهب. وعلاوة على ذلك، تستخدم بعض الشركات التدريب الافتراضي لتحفيز وتنشيط المرشحين المحتملين الجدد.
  4. الثقافة التنظيمية: ثقافة الموظفين هو موضع تقدير متزايد من قبل الموظفين والعملاء. من المهم تبادل ثقافة مؤسستك مع موظفيك للحصول على صورة ووعي مشترك حول مؤسستك. يمكنك إنشاء تدريب افتراضي يعرف بالمؤسسة ويعزز ثقافتها دون أن يكون مزعجا لموظفيك.

العالم يتطور وكذلك تتطور المؤسسات. بفضل التقنية والابتكار، يمكنك تحسين أداء العمل الخاص بك، والتدريب الافتراضي يمكن أن يساعدك في هذا.  التدريب والتعلم من خلال المحاكاة ميزة تنافسية حقيقية لأسباب عديدة، من أهمها أنه:

  • تدريب تعليمي: التدريب الافتراضي هو تدريب تعليمي يعزز دوافع

الموظفين. في حين أن المتعلمين يعتقدون أنهم يلعبون، هم في الواقع يتعلمون، حيث يستند التدريب الافتراضي على الألعاب التي تعظم رغبة المتعلم للفوز ولهذا السبب، سوف يشارك المتدرب باهتمام.

  • تدريب مبتكر: التدريب المبتكر الذي يوفره التدريب الافتراضي. سوف يستحوذ على اهتمام جميع الموظفين بغض النظر عن العمر أو الجنس. بفضل جزء التخصيص، يمكن للمتعلمين اختيار الآفاتار الخاص بهم وتحديد هويتهم في التدريب. يمكنك تخصيص البيئة لجعل التدريب الافتراضي أكثر واقعية. كما يمكنك إنشاء الانغماس الحقيقي. بالإضافة إلى ذلك،
  • لا يحبذ الجيل الجديد العمل مع التدريب الكلاسيكي. إنهم يولدون مع التقنية، وشركتك تحتاج إلى أن تتكيف مع البيئة الاجتماعية والديمغرافية الجديدة لتعزيز أداء العمل.
  • تدريب مرن: هل تصورت يوما أن يكون التدريب المهني من دون قيود القضايا اللوجستية؟ التدريب الافتراضي يجعل هذا ممكنا. ما يحتاجه المتعلمون هو جهاز حاسوب، وفي الوقت الحاضر، المعظم لديه على الأقل واحد. مما يمكنهم من الوصول إلى التدريب بغض النظر عن المكان أو الوقت. وعلاوة على ذلك، إذا كنت بحاجة إلى تغيير التدريب، يمكنك فقط مجرد تحديث الوحدة وليس إنشاء تدريب جديد.
  • تدريب اقتصادي: المرونة توفر المال. أولا، أنت لست بحاجة إلى قاعات التدريب التي تكلف المؤسسة. كما أنك لست مطالبا بسداد رسوم النقل أو الفنادق للمتدربين، حيث يمكنهم الانخراط في التدريب بينما هم في أماكن تواجدهم! وإذا كنت بحاجة إلى إجراء تغييرات، لديك السيطرة لتفعل ذلك.
  • سهل التقييم: واحدة من المزايا الرئيسية للتدريب الافتراضي هو أنه يمكنك تقييم المتعلمين من خلال العديد من الطرق. مثل التقييم المباشر، وحيث يمكنك إضافة التقييم الكلاسيكي في التدريب الافتراضي الخاص بك مثل الأسئلة، والمسابقات، والاختيارات المتعددة، وما إلى ذلك من طرق التقييم المعروفة. والتقييم غير المباشر، ومع هذا النوع من التقييم يمكنك تقييم مهارات المتعلمين. هذا ممكن بفضل قصة والتفرع والسيناريوهات. وسيقوم المتدربون بتقييم خياراتهم، حيث أن لديهم إمكانية إنشاء قصص خاصة وفريدة من نوعها.
  • إمكانية التقييم البعدي: التدريب الافتراضي يساعد مسئولي التعلم في متابعة تقدم المتعلمين. حيث لديهم القدرة على الوصول إلى جميع نتائج الأداء بسرعة وسهولة، كما يمكن لهم أخذ نظرة عامة سريعة لأداء المتعلمين أو النظر في التفاصيل ومعرفة من لديهم صعوبات ومن لديهم مواهب معينة. كما يمكنهم تكييف التدريب الافتراضي التالي وفقا لتطور المتعلمين.

وجهة نظر المؤلفة في مستقبل التدريب:

تم تطبيقي كخبيرة تدريب لبعض التقنيات التي تتماشى مع التصورات المعروضة مثل:

  1. الخرائط الذهنية اليدوية والالكترونية
  2. الذكاء العاطفي والاجتماعي
  3. استخدام وسائل التواصل للتوصل الى نتائج خاصة بالاحتياجات التدريبة
  4. التدريب عن بعد

اترك أفكارك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Select the fields to be shown. Others will be hidden. Drag and drop to rearrange the order.
  • Image
  • SKU
  • Rating
  • Price
  • Stock
  • Availability
  • Add to cart
  • Description
  • Content
  • Weight
  • Dimensions
  • Additional information
  • Attributes
  • Custom attributes
  • Custom fields
Click outside to hide the compare bar
Compare
Compare ×
Let's Compare! Continue shopping